التخطي إلى المحتوى
برلمانية: قضايا المنطقة الساخنة على مائدة لقاء السيسي وترامب غدا

قالت الدكتورة منى عبدالعاطي، عضو مجلس النواب، أن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الإثنين إلى العاصمة الأمريكية واشنطن، تأتي في إطار سلسلة اللقاءات التي تجمعه مع نظيره الأمريكي لتعزيز علاقات الشراكة التي تربط بين مصر والولايات المتحدة، بما يحقق المصالح الإستراتيجية للدولتين والشعبين، فضلًا عن مواصلة المشاورات الثنائية حول القضايا الإقليمية وتطوراتها.

وأضافت ” عبدالعاطي”- في بيان أصدرته اليوم- من المقرر أن تبحث القمة المرتقبة بين الرئيس السيسي والرئيس ترامب في البيت الأبيض غدا الثلاثاء عددا من الملفات ذات الصلة بالعلاقات الثنائية في كافة المجالات بما يساهم في ترسيخ التعاون المشترك

وتابعت عضو مجلس النواب، فعلى الصعيد الثنائى ينتظر أن تتركز المباحثات بين الرئيسيين على سبل تعزيز وتفعيل علاقات الشراكة والتعاون بين القاهرة وواشنطن ،ولاسيما على الصعيدين الاقتصادى والعسكرى، وبحث تشجيع الاستثمارات الامريكية فى مصر، فضلا عن دعم واشنطن لجهود مصر لتحقيق الاستقرار ومكافحة الإرهاب.

وواصلت النائبة منى عبدالعاطي، أما على الصعيدين الاقليمى والدولى، فينتظر أن تتناول القمة المصرية الأمريكية مختلف التطورات الخاصة بقضايا وأزمات المنطقة، وعلى رأسها تطورات الأوضاع الساخنة فى ليبيا حاليا، والوضع فى اليمن وسوريا، إلى جانب بحث تطورات القضية الفلسطينية وسبل إحياء عملية السلام فى الشرق الأوسط، وجهود مكافحة الإرهاب

التعليقات