التخطي إلى المحتوى
سفن حربية روسية ترابط في البحر الأسود تزامنا مع مناورات الناتو

رام الله – دنيا الوطن
أفاد المركز الوطني الروسي لإدارة الدفاع بأن السفن ومنظومات الصواريخ الساحلية التابعة لأسطول البحر الأسود الروسي تقوم بدوريتها بسبب المناورات البحرية لحلف الناتو في البحر الأسود.

وقال المركز الذي يعد جزءا من وزارة الدفاع الروسية: “إن قوات ومعدات أسطول البحر الأسود الروسي تقوم حاليا بتنفيذ مجموعة من الإجراءات الهادفة إلى مراقبة نشاطات سفن حلف الناتو في البحر الأسود، وذلك لضمان الرد السريع على الأحوال غير العادية المحتملة”، بحسب ما جاء على موقع (روسيا اليوم).

وأضاف: “نظمت السفن الاستخباراتية والضاربة وأنظمة الصواريخ “باستيون” و”بال” الساحلية وطائرات الطيران البحري الروسي دوريات في المناطق المعينة من البحر (الأسود)”.

وذكر المركز أن حلف شمال الأطلسي يجري في الجزء الجنوبي الغربي من البحر الأسود منذ اليوم الاثنين مناورات عسكرية بعنوان (Sea shield 2019) وذلك بمشاركة سفن وطائرات من كل من الولايات المتحدة وبلغاريا واليونان وكندا وهولندا ورومانيا وتركيا، بالإضافة إلى ممثلي القوات المسلحة الجورجية والأوكرانية.

التعليقات